الحكومة العراقية مطالبة بوقف الاعتداءات على المكاتب الصحفية والسماح بممارسة حرية العمل الصحفي

Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
LinkedIn
Share on twitter
Twitter
Share on email
Email

ستوكهولم:- طالبت منظمة سكاي لاين الدولية السلطات العراقية وقف الحملة التي تشنها ضد وسائل الإعلام، والسماح للقنوات التي جرى إغلاق مكاتبها، بالعمل في أراضي العراق  دون منع أو تقييد.

ورصدت سكاي لاين الدولية خلال الأيام الأخيرة، تصاعد حملةٍ حكومية ضد بعض وسائل الإعلام، حيث شهدت منع قناتيْ العربية والحدث من التغطية، واقتحام مكاتب صحفية أخرى، بالتزامن مع مظاهرات واسعة تسود البلاد.

وأفادت قناة “العربية” بأن الحكومة العراقية قررّت وقف عملها إضافة إلى قناة “الحدث” التابعة لها، بذريعة عدم وجود التراخيص.

ووفق المعلومات التي وردت لمنظمة سكاي لاين، فإن الشرطة العراقية طلبت من مراسلي قنوات الحدث والعربية وقف أي نشاط صحفي في أرجاء العراق.

كما رصدت المنظمة الدولية أيضا أن قوة أمنية مسلحة اقتحمت قناة NRT الكردية، في شارع أبو نواس وسط العاصمة العراقية بغداد، إضافة إلى إغلاق قناة الحرة وراديو سوا الأمريكيين. 

وكان مسلحون ملثمون اقتحموا مكتب قناة العربية في السادس من الشهر الجاري في العاصمة العراقية بغداد،إضافة إلى تهديد العاملين فيها بالإعدام.

وعودات سابقة للحكومة العراقية

لم تجد وعودات رئيس الوزراء العراقي والمسؤولين الآخرين بمتابعة الاعتداءات السابقة ضد الصحافة إلى صدى في البلاد، حيث قُيدت تلك الاعتداءات ضد مجهول وهو ما يشير بوضوح إلى عدم جدية السلطات العراقية بملاحقة المتعدين على الصحافة.

وقالت د.شيرين عوض، مديرة منظمة سكاي لاين الدولية: “إن أحداث اقتحام المكاتب الإعلامية واستهداف الصحفيين، تصاعدت وتيرتها بشكل كبير، خلال شهر تشرين الأول/أكتوبر الجاري، بالتزامن مع الاحتجاجات الشعبية في أرجاء العراق”.

وأكدت عوض أنه الحكومة العراقية أن تلتزم بموجب قوانين حقوق الإنسان الموقّعة عليها، بحماية الحق في التعبير، وحرية الصحافة والعمل الإعلامي، داعيةً السلطات إلى وقف حملتها ضد الإعلام، مطالبةً في ذات الوقت بوقف اعتداء القوات المسلحة المختلفة على المكاتب الصحفية.

وأشارت عوض إلى أن العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، أكد على حق الأفراد في التماس المعلومات والأفكار وتلقّيها وتقديمها بحرية عبر مختلف الوسائط، ومنها الإنترنت والقنوات الإعلامية.

أخبار

تحذيرٌ أمني من تطبيقات شهيرة تقوم على اختراق وانتهاك خصوصية مستخدمي الهواتف المحمولة

مدريد:- انتشرت تحذيراتٌ من عدة تطبيقاتٍ يستخدمها الجمهور، تقوم على اختراق الخصوصية وتدمير أجهزة الهواتف المحمولة، والتي تأتي في إطار الانتهاكات القانونيّة لخصوصية المستخدمين وحرياتهم.

Close Menu