السلطات اللبنانية توقف مهندسا بسبب منشورات على “فيسبوك”

Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
LinkedIn
Share on twitter
Twitter
Share on email
Email

نددت منظمة سكاي لاين الدولية، بقرار السلطات اللبنانية توقيف مهندس لبناني بسبب كتابات له على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، واعتبرتها انتهاكًا لحرية التعبير عن الرأي المكفولة دستوريًا.

وجرى توقيف المهندس رياض الأسعد من قبل مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية في لبنان، يوم الاثنين 15 يوليو/تموز 2019. 

وأفاد المحامي واصف الحركة، بأن السلطات اللبنانية تواصل خرق الحريات العامة وتستهدف الكلمة. وبيّن أن “الأسعد قام بتبليغه بوجود شكوى ضده، بسبب منشور له على فيسبوك”، وقد جرى لاحقًا توقيفه بقرار من المدعي العام اللبناني.

وأكد الحركة أن الأسعد أبلغه أنه في المنشور الذي كتبه لا يستهدف أحدًا، على عكس ما تدّعيه السلطات اللبنانية، وقد هدّد المدعي العام اللبناني، الأسعد، بالتوقيف حال لم يقُم بحذف المنشور الذي عبّر فيه عن رأيه، على موقع التواصل الاجتماعي.

وشدد المحامي واصف الحركة وهو محامي الأسعد أن المنشور الذي جرى كتابته من قبل موكله لا يعد مخالفة، كونه لا يستهدف أحدًا، إنما كتبه بناءً على شبهات فساد وقد وجّه انتقادًا واضحًا لهذه الشبهات.

“إن وتيرة استدعاء الناشطين والمواطنين إلى مراكز الأمن اللبناني، ارتفعت في الآونة الأخيرة، وخصوصًا بسبب التعبير عن الرأي وعلى خلفية منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي.”

الباحث في سكاي لاين الدولية المقداد جميل

وقال المقداد أيضا إن توقيف الأسعد يعد انتهاكًا واضحًا لنصوص القانون اللبناني، الذي يضمن حرية التعبير، كما تعد مخالفةً للاتفاقيات الدولية وعلى رأسها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهد الدولي للحقوق المدنية والسياسيّة.

وأوضح أن هذا الانتهاك يُعد استمرارًا لسلسلة من الانتهاكات التي تقوم بها السلطات اللبنانية لحرية التعبير، فقد رصد المنظمة في وقتٍ سابق، عددًا كبيرًا من الاستدعاءات والاعتقالات ضد النشطاء والصحفيين والمحامين، وقد تزايدت في الآونة الأخيرة هذه الاعتقالات من قبل “وحدة جرائم المعلوماتيّة”.

إن إلزام المواطنين بالتوقيع على تعهدات، تقيّدهم في كتاباتهم ومنشوراتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، وتمنعهم من ممارسة حقوقهم القانونية هو أمر غير قانوني وغير أخلاقي.

سكاي لاين الدولية قالت إن عام 2018 شهد تراجعًا كبيرًا لحرية الرأي والتعبير في لبنان مقابل تصاعد  القمع على خلفية النشر في منصات التواصل الاجتماعي، وسط أجواء مشحونة سياسيًا وطائفيًا، كما تزايد استخدام القضاء والقانون من قبل المسؤولين لملاحقة المواطنين والنشطاء.

تصاعد حملة الاعتقالات في الأردن ضد المدونيين والنشطاء
أخبار

استمرار الاعتقالات بحق النشطاء والمدونين بالأردن يهدم وعود الحكومة بإتاحة حرية التعبير 

مدريد:- قالت منظمة سكاي لاين الدولية إن استمرار الاعتقالات بحق النشطاء والمدونين في الأردن بسبب منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي، يهدم الوعود التي أطلقها رئيس

Close Menu