مشاركه فى

ستوكهولم

نددت مؤسسة “سكاي لاين” الدولية اليوم الثلاثاء بقرار محكمة النقض البحرينية تأييد حكما بالسجن لمدة عامين كانت محكمة أدنى أصدرته العام الماضي ضد الناشط في مجال حقوق الإنسان “نبيل رجب” بسبب تصريحات لوسائل إعلام.

 

وأبدت المؤسسة التي تتخذ من ستوكهولم مقرا لها في بيان صحفي، أسفها الشديد لقرار محكمة النقض البحرينية رغم أن جوهره يقوم على اعتبارات سياسية كون أن رجب من أبرز المدافعين عن حقوق الإنسان في البحرين ويعرف بمعارضته لممارسات النظام.

 

وأكدت المؤسسة أن تثبت حكم السجن بحق رجب يمثل “انتهاكا صارخا لحقوق الإنسان وإشارة تنذر بأن السلطات البحرينية مصرة على قمع الحريات العامة وإسكات كافة أشكال المعارضة بالقوة”.

 

كما أبدت المؤسسة استهجانها للحكم الصادر بحق رجب لمجرد إدلائه بتصريحات إعلامية تفضح سلوك النظام الحاكم في البحرين القائم على منع حرية الرأي والتعبير وقمع الحريات العامة وانتهاك حقوق الإنسان.

 

وكانت محكمة النقض البحرينية أيدت أمس الاثنين الحكم الصادر ضد ل رجب بالسجن لمدة سنتين في قضية المقابلات مع وسائل الإعلام، وفي جلسة أخرى أجلت المحكمة الجنائية الكبرى محاكمته في قضية حرب اليمن إلى ٢١ فبراير القادم للنطق بالحكم.

 

وسبق أن أيدت محكمة استئناف بحرينية يوم 22 نوفمبر الماضي حكما بسجن رجب لمدة سنتين بتهمة “بث أخبار كاذبة” وذلك على خلفية مقابلات تلفزيونية أجراها في عامي 2015 و2016 قال فيها إن الدولة تمنع المنظمات الحقوقية والصحافة العالمية والدولية من دخول البلد وتستهدف المعارضين بدوافع سياسية غير قانونية.

 

كما يحاكم رجب بزعم “ارتكاب جناية إذاعة أخبار وشائعات كاذبة ومغرضة وبث دعايات مثيرة في زمن حرب من شأنها إلحاق الضرر بالعمليات الحربية التي تخوضها القوات المسلحة البحرينية وإضعاف الجلد في الأمة”، وذلك على خلفية تغريدات انتقد فيها حرب التحالف بقيادة السعودي على اليمن.

 

ويعاني نبيل رجب في اعتقاله حالة من الإهمال الطبي الشديد وتدهورت الحالة الصحية بشكل كبير، وأجرى عمليتين جراحيتين، وعانى مرتين من نوبات خفقان القلب تطلبت رعاية طبية طارئة، وتطورت لديه مجموعة أخرى من المشاكل الصحية، بما في ذلك انخفاض عدد الكريات البيضاء والاكتئاب.

وسبق أن قضى رجب عامين في السجن تنفيذا لحكم صدر ضده في أغسطس عام 2012، على خلفية قضايا تتعلق بمشاركته في تجمعات سلمية تدعو لصالح الحريات الأساسية والديمقراطية في البحرين.

وطالبت “سكاي لاين” الدولية بالإفراج الفوري غير المشروط عن رجب وإسقاط كافة اﻻتهامات غير القانونية الموجهة ضده، مشددة على وجوب احترام السلطات البحرينية التزاماتها بموجب القوانين والمواثيق الدولية بشأن حماية الحريات عامة ووقف ممارسات قمع المعارضين.