مشاركه فى

مدريد- عقدت مؤسسة سكاي لاين بثًا مباشرًا يوم الاثنين 22 فبراير/شباط عبر صفحتها على فيسبوك حيث استضاف مديرها "دانيال ريفيرا" اثنتين من رائدات الأعمال وهما سوزان كويبل ، صحفية لدى دير شبيغل (DER SPIEGEL) ومؤلفة كتاب حجاب المملكة ((Kingdom's Veil والناشطة السعودية هلا الدوسري الحاصلة على جائزة اليسون دي فورج (( Alison Des Forges للنشاط الاستثنائي من قبل هيومن رايتس ووتش 2018. حيث هدف اللقاء لتسليط الضوء على الواقع الحقوقي في المملكة العربية السعودية في ظل سياسة الإصلاح التي تروج لها المملكة خلال الفترة الماضية

تطرق "ريفيرا" في حديثه مع "سوزان كوبيل" حول عملها في الوطن العربي ومدى صعوبة العمل كصحفية سعودية. أوضحت سوزان أنها قامت بزيارة المملكة السعودية في العقد الماضي عندما ظهرت الاصلاحات التي بدأت تقوم فيها العائلة المالكة بالمجتمع السعودي. حيث وصفت الإصلاحات الجديدة والانفتاح على أنه تحول عميق في المجتمع السعودي وليس إصلاحات سطحية فحسب ، وبحسب رأيها، ركزت هذه الإصلاحات على الجوانب الاقتصادية للمملكة بينما تجاهلت في معظم الأحيان مخاوف انتهاكات حقوق الإنسان أو غيرها من المطالب الاجتماعية والسياسية المتزايدة.

وفي حديثه مع هالة الدوسري، الناشطة والمدافعة عن حقوق الأنسان في المملكة العربية السعودية، أِشارت الدوسري إلى أن الحكومة الحالية التي يترأسها محمد بن سلمان تحاول تصوير نفسها على أنها المروج الوحيد لهذه الإصلاحات في حين أن الحقائق تشير إلى أن هذه الإصلاحات بدأت قبل وصوله إلى السلطة. وأضافت أن هذه الإصلاحات تحدث لأن المزيد والمزيد من السعوديين يفقدون خوفهم من رفع أصواتهم.

وصفت كلا من الدوسري وكوبيل بأن البلاد تتجه الى نقطة حرجة حيث نجح ولي العهد الحالي في الترويج لثقافة الخوف ، مؤكدين في نهاية لقائهم على ضرورة وقف السلطات السعودية لسياسة التضيق والملاحقة في تعاملها مع النشطاء والأفراد، والعمل على تطبيق قواعد القانون الدولي التي كفلت حرية الرأي والتعبير والسلامة الجسدية مع ضرورة ممارسة المجتمع الدولي لدوره الفعال في الضغط على تلك السلطات لوقف ممارساتها المنتهكة للقواعد القانونية.

 

رابط البث